شركة سجائر يابانية تنفي تصديرات ``محظورة`` إلى سوريا

طوكيو- الأربعاء 29 أغسطس 2012 / بان أورينت نيوز/

نفت شركة اليابان للتبغ (جابان توباكو) أن تكون قد صدّرت سجائر إلى سوريا في انتهاك لعقوبات الإتحاد الأوربي وأكدت بأنها أوقفت التصدير إلى تاجر سجائر سوري فوراً بعد دخول العقوبات الأوروبية حيز التنفيذ في مايو 2011 برغم أن تسليم السجائر تم قبل الإجراء الأوروبي.

وأدلى الناطق باسم الشركة تعقيباً على تقرير إعلامي بأن الاتحاد الأوربي يحقق فيما إذا كانت جابان توباكو إنترناشنال إس أي، وهي فرع سويسري للشركة اليابانية، قد شحنت سجائر إلى شركة ترتبط بعائلة أبناء عمومة الرئيس السوري بشار الأسد في انتهاك للعقوبات الأوروبية. والعقوبات فرضت على عائلة مخلوف (أقرباء الرئيس الأسد).

وقال الناطق أيضا إن الشركة أوقفت الصفقات مع شركة تبغ سورية حكومية قبل أن تصبح العقوبات سارية المفعول.

وقالت الشركة في بيان إن مجموعة جابان توباكو تعمل بشكل ملائم بموجب القانون وفي التزام بالعقوبات الأوروبية وغيرها. وأضافت أن جابان توباكو تتعاون بالكامل في التحقيق الأوروبي.

وشركة جابان توباكو هي أكبر شركات السجائر في اليابان.

بان أورنت نيوز


أعمال واقتصاد