دبلوماسى مصرى ينجح فى تسلق قمة جبل فوجى فى اليابان

طوكيو- الأربعاء 17 سبتمبر 2014 / بان اورينت نيوز

تمكن الدبلوماسى الشاب أحمد محرم، عضو سفارة مصــر فى طوكيو، من بلوغ قمة جبل فوجـــــى بارتفاع 3776 متراً، ضمن مجموعة صغيرة من
المغامرين الشبان، حيث رفع علم مصر فوق قمة الجبل مع شروق الشمس.

ومن قمة هذا الجبل الذي يحتل مكانة كبيرة فى قلوب اليابانيين، نقل الشاب محرم رسالة إلى الشعب اليابانى بزيارة مصر، والتعرف على أسرار وعظمة الحضارة المصرية العريقة، والاستمتاع بدفء وترحاب المصريين المتطلعين لعودة السياحة اليابانية لمعدلاتها الطبيعية.

وفي تصريح خاص إلى بان اورينت نيور قال السفير هشام الزميتى، سفير مصر فى طوكيو، أن ما قام به الدبلوماسى المصرى من جهد غير مسبوق يساهم فى تعزيز العلاقات الثقافية بين الشعبين المصري واليابانى ويحمل رسالة حب وصداقة من مصر حظيت بتغطية إعلامية فى الإعلام اليابانى.

يذكر أن جبل فوجــــى هو الأعلى والأشهر فى اليابان وله مكانة مقدسة لدى اليابانيين، ويصعب تسلقه لسوء الأحوال الجوية فى معظم اوقات العام ووعورة تضاريسه.

وقد أعرب رئيس جمعية محبى جبل فوجى عن امتنانه لما قام به الدبلوماسى المصرى، متوقعاً أن يستثمر الوكلاء السياحيون هذا الحدث للترويج لجبل فوجى كمعلم ثقافى مفضل لهواة التسلق من مختلف دول العالم، خاصة بعدما أدرجته اليونسكو على قائمتها لمواقع التراث العالمية.

بان اورينت نيوز


منوعة