تراجع شعبية حكومة آبي إلى 55%: استطلاع جيجي برس

طوكيو- الثلاثاء 22 اكتوبر 2013 /بان اورينت نيوز/

انخفضت نسبة تأييد حكومة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في أكتوبر 5.5 نقطة مئوية عن الشهر السابق لتصل إلى 55%، وفقاً لمسح أجرته وكالة الأنباء جيجي برس.

وتراجعت نسبة تأييد الحكومة إلى ما دون 60% بعد أن كانت تحسنت في الشهر الماضي إثر فوز طوكيو في استضافة الألعاب الأولمبية الصيفية عام 2020 والألعاب الأولمبية للمعاقين. ويبدو أن انخفاض شعبية الحكومة جاء بعد أن قرر آبي رفع ضريبة الاستهلاك من 5% حالياً إلى 8% في إبريل 2014 كما هو مخطط وإلغاء الضريبة المضافة الخاصة على الشركات بهدف تأمين التمويل لبرامج إعادة الإعمار في المناطق التي دمرها زلزال وتسونامي 2011 قبل عام واحد من الموعد المقرر في البداية.

وأظهر مسح أكتوبر أن نسبة الذين لا يؤيدون حكومة آبي ارتفع 4.9 نقطة إلى 22.8%.

وعن أسباب تأييدهم للحكومة، ذكر 18.4% قيادة آبي، و18.2% قالوا إنه لا يوجد مرشحون آخرون مناسبون لمنصب رئيس الوزراء. و14.9% قالوا إنهم يثقون به. وعلى النقيض من ذلك، قال 10.6% إنهم لايتأملون شيئاً من مجلس الوزراء، وقال 9.5% إن سياسات الحكومة سيئة، بينما قال 7% إنهم لا يثقون برئيس الوزراء آبي.

وانخفضت نسبة تأييد حزب آبي الليبرالي الديمقراطي الحاكم 3.1 نقطة إلى 25.7%، بعد ارتفاع للشهر الثاني على التوالي لغاية شهر سبتمبر. وانخفضت نسبة تأييد الحزب الديمقراطي الياباني، أكبر أحزاب المعارضة، 0.6 نقطة مئوية لتصل إلى 2.9%، وانخفضت إلى أقل ممن 3% للمرة الأولى منذ الانخفاض القياسي إلى أقل من 2.1% في ديسمبر عام 2002. وبلغت نسبة تأييد حزب نيو كوميتو، شريك الحزب الليبرالي الديمقراطي في الائتلاف الحاكم، 3.4%، و2.3% للحزب الشيوعي الياباني، و1.7% لحزب تجديد اليابان، و0.9% لحزب الجميع، و0.9% للحزب الديمقراطي الاجتماعي و0.5% لحزب حياة الشعب. وانخفضت نسبة تأييد حزب الجميع إلى أقل من 1% للمرة الأولى منذ بلغت 0.4% في فبراير 2010. وبلغت نسبة أولئك الذين لا يؤيدون أي حزب سياسي معين 60.4%.

الصورة: رئيس الوزراء شينزو آبي يتذوق طعام محافظة فوكوشيما المنكوبة خلال زيارة في نهاية الأسبوع

بان اورينت نيوز


سياسة