اتفاق بين شركة تويو اليابانية وشركة النفط العراقية الحكومية

طوكيو- الثلاثاء 1 مايو 2012 / بان أورينت نيوز/

توصلت شركة تويو إنجينيرينغ كوربوريشن إلى اتفاق تعاون تكنولوجي مع شركة النفط العراقية التي تملكها الدولة لتقديم الدعم اللازم في التخطيط والمزاودات المتعلقة بحقوق الحقول النفطية.

وحسبما أعلنت تويو فإنها أبرمت تويو عقداً مع شركة ساوث أويل كومباني المرتبطة بوزارة النفط العراقية في صفقة اتفاق خدمات عامة هندسية ستغطي جميع مشاريع التطوير المتعلقة بثلاثة عشر حقل نفطي ومنشآت تابعة تشرف عليها شركة النفط الوطنية العراقية في جنوبي البلاد.

وستقدم شركة تويو التكنولوجيات والمعارف اللازمة لتصميم وبناء وتصليح المنشآت إضافة إلى مساعدات في دراسات الجدوى الإقتصادية.

وحقوق التطوير لبعض هذه الحقول جنوبي العراق مُنِحَتْ للتو إلى شركات النفط الرئيسية العالمية مثل بريتش بترويون وإكسون موبيل. ويسمح العقد بأن تلعب تويو الهندسية دوراً وسيطاً بين تلك الشركات العالمية وبين شركة ثاوث أويل.

ومدة العقد 9 سنوات اعتباراً من 2012 ويسمح لشركة تويو بتقديم مساعدات في البناء وتطوير خطوط الأنابيب ومنشآت الموانئ إضافة لتطوير حقول النفط.

وتشير التقديرات إلى أن حجم الإستثمارات الكلي لتغطية 13 حقلاً والمنشآت التابعة لها سيصل إلى 10 ترليون ين (120 مليار دولار تقريباً).

وستشارك تويو الهندسية في بناء المصانع وغيرها من المشاريع بشكل مستقل عن دورها كداعمة لشركة ثاوث أويل.

ويمتلك العراق رابع أكبر احتياطي نفطي في العالم حسب بيانات 2010 بمايكافئ 115 مليار برميل استناداً إلى بريتش بتروليوم. لكن مستوى الإنتاج النفطي العراقي يأتي في المرتبة 11 عالمياً بكمية 2.46 مليون برميل.

وضمن مساعي إعادة البناء فإن الحكومة وضعت هدفاً بزيادة الإنتاج اليومي إلى 12 مليون برميل في النصف الثاني من هذا العقد.

بان اورينت نيوز


طاقة