السفارة المصرية في طوكيو تحتفل بالذكرى الأولى لثورة 30 يونيو

طوكيو – الخميس 26 يونيو 2014 / بان اورينت نيوز/

احتفلت السفارة المصرية فى اليابان بالعيد القومى، والعيد الاول لثورة الثلاثين من يونيو بإقامة حفل استقبال في أحد الفنادق الكبرى في العاصمة طوكيو حضره عدد كبير من أصدقاء مصر فى اليابان يتقدمهم كبار مسئولى وزارات الخارجية والاقتصاد والتجارة والصناعة، والثقافة، وأعضاء من الاحزاب السياسية ونواب من البرلمان إضافة إلى مدراء من كبريات الشركات اليابانية العاملة فى مصر، ووكلاء سياحيين واعلاميين واعضاء جمعيات الصداقة المصرية اليابانية ومجموعة من الشبان الدارسين للغة العربية.

واستقبل السفير السيد هشام الزميتي مع دبلوماسيي السفارة ضيوفهم الذين اشتملوا أيضاً على أعضاء السلك الدبلوماسي في طوكيو. وقال السفير الزميتي في تصريح خاص إلى وكالة بان اورينت نيوز بأن الضيوف قدموا التهنئة للشعب المصري على انتخاب الرئيس عبد الفتاح السيسي، واستعادة الامن والاستقرار في مصر مع قرب اجراء الانتخابات البرلمانية واتمام انجاز خارطة الطريق. وأضاف بأن جذور الصداقة بين البلدين تعود الى عام ١٨٦٢ حين زارت مصر بعثة من الساموراي فى اول لقاء بين الحضارتين.

من جهته قدم النائب الياباني الدكتور كازويوكي هامادا عضو مجلس الشيوخ كلمة تهنئة بهذه المناسبة ذكر فيها أن الإستقرار الذي تتمتع به مصر بعد تجاوزها مرحلة صعبة وانتخاب قيادة جديدة، من شأنه أن يساهم في تعزيز إضافي للعلاقات الثنائية مع اليابان التي تنظر إلى مصر باعتبارها ذات موقع استراتيجي هام ودور محوري في غربي آسيا.

وعُرضِتْ في قاعة الحفل نماذج من الآثار المصرية العريقة وبعض منتجات الحرف اليدوية المصرية إضافة إلى فن التنورة المصري وصور تبرز أهم معالم مصر الحديثة والأثرية والثقافية والتراثية.

وخلال الحفل جرى عرض رقصات فلوكلورية مصرية بالإزياء الشعبية حازت على اعجاب الحضور. كما وزعت السفارة نشرات وكتيبات عن مصر للضيوف الذين استمتعوا بالمأكولات والمشروبات المصرية الشهية ذات الشعبية الكبيرة لدى الجمهور اليابانى وفى مقدمتها الكشرى والكاركاديه. وتساءل بعض الحاضرين عن طبق "الملوخية" المصري التقليدي "وتلقوا وعوداً بتقديمه في حفل العام القادم".


الصورة: سفير مصر في اليابان السيد هشام الزميتى وعلى يساره السيدة ساداكو أوغاتا الرئيسة السابقة لوكالة جايكا، ثم النائبة يابانية سيناكو تسوتشيا عضوة الحزب الليبرالي الديمقراطي الحاكم ورئيسة جمعية رجال الأعمال المصريين واليابانيين، والنائب هامادا عضو مجلس الشيوخ خلال قطع "تورتة الصداقة المصرية اليابانية"

بان أورينت نيوز


اليابان والدول العربية