قالوا للفاتح

وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة المغربي يرحب باهتمام شركات الطاقة اليابانية

وزير الطاقة المغربي عبد القادر اعمارة

طوكيو – الأربعاء 21 سبتمبر 2016 / بان اورينت نيوز

"جئت إلى اليابان (من أجل الاجتماع مع) الشركات اليابانية التي أبدت اهتماماً كبيراً بمشاريع الطاقة في المملكة المغربية"، حسب تصريح الدكتور عبد القادر أعمارة وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة في المملكة المغربية، في مقابلة في مع بان اورينت نيوز.

وهذه ثاني زيارة للوزير المغربي إلى اليابان، وكانت الأولى عندما كان وزيراً للصناعة والتجارة والتكنولوجيات الحديثة، التي كانت فرصة "أطلقنا فيها فرعاً لهيئة منظمة التجارة الخارجية اليابانية (JETRO). وهي هيئة مهمة بالنسبة لليابان وكانت رسالة قوية في اتجاه تعزيز التعاون المغربي الياباني"، حسب قوله.

وأضاف الوزير المغربي اعمارة، "تأتي زيارتي الثانية في سياق آخر، حيث لدى المملكة المغربية الآن إيجابية (تتمثل في) أن مشاريعها للسنوات المقبلة تكاد تكون معلنة معروفة بتفاصيلها، خاصة فيما يتعلق بإنتاج الكهرباء، وهذا يعطي إمكانيات استثمارية هائلة للشركات الدولية، ومنها الشركات اليابانية.

وفي طوكيو التقى الوزير اعمارة رئيس منظمة اليابان للتجارة الخارجية، جيترو، ونائب وزير الاقتصاد والصناعة الياباني ، وكذلك كبار مسؤولي بنك اليابان للتعاون الدولي JPIC). كما التقى ممثلي مجموعة كبيرة من الشركات اليابانية مثل ميتسوبيشي، سوميتومو، ماروبيني إيتوتشو وغيرها.

وأشار الوزير اعمارة إلى برامج المملكة المغربية وما تنعم به من إيجابيات لناحية الاستقرار السياسي والاقتصادي وموقع المملكة الجيوستراتيجي. وقال "هناك اهتمام كبير من طرف الشركات من مختلف دول العالم. فلتتفضل الشركات اليابانية. وهذا كله، بطبيعة الحال، سيصب في مصلحة بلدنا لأنه من خلال التنافسية، نحصل على أحسن العروض". وأضاف "لكن بالنسبة للشركات اليابانية، (فإن المملكة المغربية) سوق واعدة مفتوحة على الأسواق الأفريقية والأوربية".

ورداً على سؤال فيما إذا كان هناك مشروع معين يتوقعه في القترة المقبلة، قال الوزير اعمارة "نحن الآن مقبلون على مشروع ضخم يتعلق بإدخال الغاز الطبيعي المسيل. وقد أعلنت عنه في ديسمبر عام 2014. وأنهينا مرحلة إبداء الاهتمام. وهذه المرحة أظهرت أن حوالي 93 شركة دولية مهتمة بالمشروع، بما في ذلك شركات يابانية. ولا أخفي عليك أن لدى الشركات اليابانية خبرة في الدارة المركبة combine cycle بشكل عام، وكذلك في توريد الغاز الطبيعي المسيل وفي إعادة تصديره. ولدى الشركات اليابانية إمكانيات تكنولوجية هائلة من خلال تجربتها في الدارة المركبة وكذا امكانية تسويق الغاز على مستوى عالمي ".
وقال "من المؤكد جداً أنه في الفترة المقبلة التي ستشهد انطلاق العروض، أعتقد أن لدى الشركات اليابانية من المؤهلات ما يجعلها في موقع تستطيع من خلاله أن تحصل على قدر مهم من هذا المشروع الذي يتجاوز 4.6 ملايين دولار أمريكي، وهو مشروع جيوستراتيجي بالنسبة للمملكة المغربية وسيعطينا إمكانيات هائلة أولاً في استعمال الطاقة المتجددة، ولكن أيضاً لتنويع الباقة الطاقية في بلادنا".

وكان الوزير اعمارة شارك في ندوة استضافتها جيترو يوم الثلاثاء بحضور الوفد المرافق له، وممثلين عن كبريات الشركات اليابانية المهتمة بالمشاريع الصناعية والتكنولوجية في المغرب.

بان اورينت نيوز


أعمال واقتصاد