قالوا للفاتح

صاروخ بالستي جديد من كوريا الشمالية: قلق وتنديد واحتجاج ياباني

موقع سقوط الصاروخ

طوكيو – الاربعاء 13 أغسطس 2016 / بان اورينت نيوز/

أثارت التجربة الصاروخية الجديدة صباح اليوم قلقاً وإدانة من الحكومة اليابانية حيث اعتبر رئيس الوزراء شينزو آبي أن إطلاق الصاروخ يمثل تهديداً خطيراً لأمن اليابان واستفزازا وانتهاكاً لقرارات مجلس الأمن والاتفاقيات الثنائية، وأكد بأن طوكيو سوف ترد بالتعاون مع الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية.

وبينما أصدر وزير الخارجية الياباني كيشيدا احتجاجاً شديد اللهجة أفاد بيان رسمي صادر عن الحكومة في طوكيو أن هذه التجربة الصاروخية الجديدة تهدد أمن البحار والأجواء.

وقال وزير الدفاع الياباني غين ناكاتاني بأن الصاروخ الكوري الشمالي البالستي (ذاتي الدفع) قد سقط في مياه المنطقة اليابانية الاقتصادية الاقليمية قرب شبه جزيرة أوغا في محافظة أكيتا، في بحر اليابان الساعة 7:50 صباح اليوم بعد أن قطع مسافة ألف كيلومتر تقريباً. وأكد الوزير أنه لاتوجد تقارير أولية عن أضرار للسفن أو الطائرات في مجاله.

وأفادت تقارير أمريكية وكورية جنوبية أن بيونغ يانغ أطلقت صاروخين حيث انفجر الأول، وبأن الثاني هو من طراز رودونغ متوسط المدى بمجال 1300 كيلومتر تقريباً بمايشمل الأراضي اليابانية.

وقد أجرت الشمالية عدة تجارب صاروخية منذ بداية العام الجاري اعتبرتها رداً على المناورات الحربية المشتركة الأمريكية الكورية الجنوبية واليابانية في جوارها.

بان اورينت نيوز


جيوش ودفاع وارهاب