قالوا للفاتح

سنغافورة لا تزال أغلى مدينة للعيش في العالم: الايكونوميست

طوكيو- السبت 7 مارس 2015 /بان اورينت نيوز/

لا تزال سنغافورة "أغلى مدينة للعيش" في العالم للسنة الثانية على التوالي حيث احتلت المرتبة الأولى وفقا لمسح هذا العام حول تكاليف المعيشة في جميع أنحاء العالم تم بواسطة وحدة المعلومات الاقتصادية. ويعتبر ارتفاع أسعار الملابس والسيارات الخاصة سبب بقاءها في القمة.

وقارن المسح أسعار 160 من المنتجات والخدمات في 140 مدينة بحساب الأرقام القياسية لأسعار المواد التي تميل العائلات والمسافرين من رجال الأعمال المغتربين لشرائها. ويشمل مؤشر الحساب مواد مثل المشروبات الكحولية واللوازم المنزلية والتبغ والملابس وأصناف البقالة اليومية.

ويدفع سكان سنغافورة والعاصمة الكورية الجنوبية سيول الكثير لشراء الملابس ويعتبرون الأعلى في جميع أنحاء العالم. وذكرت وحدة المعلومات في بيانها أن أسعار السلع والملابس في المراكز التجارية الكبرى في سنغافورة مثل مراكز التسوق في شارع اورتشارد أعلى أكثر من 50٪ من أسعار مدينة نيويورك. وتطلب حكومة سنغافورة أيضا على شهادة ملكية السيارات الخاصة التي تجعل من وجود سيارة خاصة أمرا مكلفا للغاية وتكاليف النقل هي الأعلى أيضا بما يقرب من ثلاثة أضعاف نيويورك بحسب وحدة المعلومات.

ومحلات البقالة الأساسية في سنغافورة هي أعلى بنسبة 11٪ مما كانت عليه في نيويورك. وأسعار البقالة هي أعلى من ذلك بكثير في سيول وطوكيو حيث وصلت الى 49٪ و 43٪ على التوالي وأكثر تكلفة من نيويورك. وبعد انخفاض أسعار النفط الخام العام الماضي انخفضت تكلفة الغاز في بعض المدن بما في ذلك باريس وأوسلو وكوبنهاغن وسيول.

وبقي ترتيب أعلى ست مدن دون تغيير عن ترتيب العام الماضي وهي سنغافورة وباريس وأوسلو وزيوريخ وسيدني وملبورن. وبين المدن الآسيوية الأخرى انتقلت هونغ كونغ وسيول الى المراتب العشر الأولى محتلين المركز التاسع مناصفة.

اما طوكيو التي كانت تحتل المرتبة الأولى خلال العام الماضي قبل ان تحصل عليها سنغافورة وصلت الى المركز الحادي عشر وذلك بسبب انخفاض التضخم وضعف العملة الذي أدى الى انخفاض تكاليف المعيشة.

وعلى الرغم من بقاء ترتيب أفضل خمس مدن دون تغير أضاف التقرير أن الحركات المضطربة في أسواق العملات والسلع تسببت لبعض المدن في التنقل في الترتيب على مدار العام الماضي. وإذا أخذ عدم استقرار سعر الفرنك السويسري من اليورو في الاعتبار "فبسعر صرف اليوم تكون زيوريخ وجنيف أغلى المدن في العالم" وفقا لوحدة المعلومات.

بان اورينت نيوز


أعمال واقتصاد