قالوا للفاتح

الأمبراطور الياباني يدعو لاستمرار اليابان دولة مسالمة وقوية

طوكيو - الثلاثاء 23 ديسمبر 2014 / بان اورينت نيوز

أعرب الإمبراطور الياباني آكيهيتو عن آماله بأن تسير اليابان إلى الأمام مع الدول الأخرى كدولة مسالمة مستقرة وقوية وبدعم متبادل ليس فقط مع الدول المجاورة بل مع أكبر عدد ممكن من الدول في العالم".

ودعا الامبراطور، في مؤتمر صحفي عقده بمناسبة ذكرى ميلاده الواحد والثمانين والذي يصادف يوم الثلاثاء، وقبل بداية عام 2015 الذي يصادف الذكرى السبعين لنهاية الحرب العالمية الثانية، شعبه لبذل جهود وطنية مستمرة لجعل اليابان بلداً أفضل، مضيفاً أن أكثر من ثلاثة ملايين ياباني ماتوا في الحرب العالمية الثانية وأنه يتوجب على الذين بقوا على قيد الحياة أن يسعوا باستمرار لخلق يابان أفضل لضمان أن الذين لقوا حتفهم لم يموتوا عبثاً، وأن مثل هذه الجهود ضرورية ليتحمل اليابانيون مسؤولياتهم تجاه الأجيال القادمة.

وتابع الإمبراطور آكيهيتو قائلاً أنه يصلي لكي تكون اليابان قادرة، كبلد سلام وإستقرار، على السير ليس فقط مع جيرانها بل مع أكبر عدد ممكن من الدول. وتوجه الإمبراطور بالشكر إلى الذين عملوا في تجميع سجلات الإمبراطور شوا، إسم الإمبراطور هيروهيتو بعد الوفاة، التي تم إصدارها في سبتمبرهذا العام بعد أكثر من 24 سنة من العمل عليها. كما تحدث الإمبراطور عما تعلمه من والده الراحل عن أهمية التفكير بالآخرين بشكل دائم والقيام بما يتوجب عليه عمله بطريقة مسؤولة.

أما عن الأحداث التي تركت عنده أثراً كبيراً هذا العام، فأشار الإمبراطور الياباني أكيهيتو إلى منح جائزة نوبل في الفيزياء لهذا العام لعلماء من أصل ياباني، وكارثة الإنهيارات الطينية التي حصلت في الصيف في هيروشيما وثوران جبل أونتاكي في الخريف. وقال أيضاً أنه قلق بشكل دائم حيال الحوادث المميتة التي تصيب معظم الأحيان كبار السن أثناء عملهم على إزالة الثلوج الكثيفة من على أسطح المنازل.

الصورة من وكالة البلاط الامبراطوري الياباني

بان اورينت نيوز


فنون وثقافة