قالوا للفاتح

رئيس منظمة سوغا غاكاي اليابانية يدعو لتعاون آسيوي لمواجهة الكوارث الطبيعية

طوكيو- الخميس 20 فبراير 2014 /بان اورينت نيوز/

في مقترحاته السنوية للسلام التي تحمل عنوان "خلق قيمة من أجل التغيير العالمي: بناء مجتمعات مرنة ومستدامة" دعا دايساكي إيكيدا، رئيس جمعية سوكا غاكاي الدولية (SGI) البوذية، لزيادة التعاون الإقليمي للرد على الظواهر الجوية الشديدة والكوارث الطبيعية.

وشدد ايكيدا على الحاجة إلى تعزيز الجهوزية والتضامن الإنساني بحيث يتم تجهيز الأفراد والمجتمعات بشكل أفضل للصمود في وجه الكوارث الطبيعية والمتعلقة بتغير المناخ.

واقترح مراجعة الجهوزية للكوارث وأعمال الإغاثة والتعافي من الكوارث كعمليات متكاملة. وعلاوة على ذلك، شدد أن التعاون الإقليمي المتزايد لمواجهة الكوارث يمكن أن يعزز التفاهم المتبادل ويعيد تعريف الأمن الإقليمي والوطني من نهج "صفر" حالياً. وكبداية، يقترح البناء على منتدى آسيان الإقليمي الحالي، الذي يتكون من دول آسيان زائد اليابان والصين وكوريا الجنوبية وبلدان أخرى، وتطوير اتفاقية استعادة مرونة آسيا، وتوسيع اتفاقيات المدن الشقيقة وعقد قمة بين اليابان والصين وكوريا الجنوبية نحو التعاون في مواجهة الكوارث والقضايا البيئية.

وأكد إيكيدا على أهمية إدراج التعليم في الإطار الدولي المقترح لمتابعة أهداف التنمية الألفية بعد عام 2015 . ويقترح التركيز على التعليم من أجل المواطنة العالمية التي من شأنها أن تعزز روح التعايش مع دول الجوار.

وحث على العمل المركز لتخليص العالم من الأسلحة النووية مشيداً بالبيان المشترك بشأن الآثار الإنسانية للأسلحة النووية الذي تم تقديمه إلى اللجنة الأولى للجمعية العامة للأمم المتحدة في أكتوبر 2013. وتمت المصادقة على البيان المشترك، الذي يحذر من العواقب الكارثية الإنسانية لأي تفجير لأسلحة نووية، من قبل 125 بلداً، بما في ذلك اليابان. ويدعو إيكيدا أيضاً إلى اتفاقية عدم الاستخدام بين الدول المسلحة نووياً كخطوة رئيسية نحو إلغاء الأسلحة النووية.

وجدد تأكيد قناعته بأن عام 2015، الذي يصادف الذكرى 70 للقصف النووي لهيروشيما وناغازاكي، يقدم فرصة حيوية لعقد قمة للتخلص من الأسلحة النووية. وعلى وجه التحديد، يقترح إيكيدا عقد قمة للشباب لإظهار أصوات الشباب العازمين على تخليص العالم من هذه الأسلحة التي عفا عليها الزمن وتزعزع الاستقرار. ويستعرض نتائج مسح أجري في عام 2013 من قبل أعضاء شباب في SGI في تسع دول والذي أظهر أن 90% من الشباب يعتبرون الأسلحة النووية غير إنسانية، بينما 80% يريدون معاهدة تجرّمها.

منتدى من أجل السلام: مقترحات إيكيدا دايساكو إلى الأمم المتحدة، كتاب يسلط الضوء على 30 عاماً من مقترحات إيكيدا للسلام، وقد نشرتها I.B توريس هذا الشهر، مع مقدمة كتبها السفير أنوار K. شودري، نائب أمين وممثل سامي سابق للأمم المتحدة.

و دايساكي ايكيدا (1928-) هو فيلسوف بوذي، ومساهم في إحلال السلام ومؤلف. وهو رئيس منظمة سوكا غاكاي الدولية (SGI) للشبكة البوذية التي لها 12 مليون عضو حول العالم. ومنذ عام 1983، يصدر إيكيدا مقترحات للسلام العالمي لمعالجة القضايا الرئيسية ودعماً للأمم المتحدة في 26 يناير من كل عام، ذكرى تأسيس SGI في عام 1975.


بان اورينت نيوز


سياسة