قالوا للفاتح

اليابان والبحرين تتفقان على تعزيز العلاقات السياسية والأمنية

طوكيو- الخميس 12 إبريل 2012 / بان أورينت نيوز/

اتفقت اليابان والبحرين على تعزيز العلاقات العسكرية بما يشمل إجراء تدريبات بحرية مشتركة بين قوات الدفاع البحرية اليابانية والقوات البحرية البحرينية، إضافة إلى التعاون في مجال الأقمار الصناعية.

وجاء الإتفاق في حيثيات بيان مشترك صدر عن إجتماع القمة يوم الأربعاء بين رئيس الوزراء يوشيهيكو نودا وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة الذي وصل طوكيو يوم أمس في زيارة رسمية تصادف الزيارة الذكرى الأربعين لتأسيس العلاقات الدبلوماسية بينهما هذا العام.

وفي بعد محادثات استمرت 30 دقيقة بين نودا وملك البحرين، وقع البلدان مذكرة تضمنت الإتفاق على إجراء محادثات منتظمة رفيعة المستوى في السياسة الخارجية، وعلى تعزيز العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والإقتصادية.

وطلب رئيس الوزراء الياباني في الإجتماع أن تخفف البحرين القيود على استيراد الأغذية اليابانية.

وخلال الاجتماع، قال نودا إن اليابان تعتقد أن المجتمع الدولي ينبغي أن يوجه رسالة حازمة لكوريا الشمالية إذا مضت قدماً في إطلاق "صاروخها" المخطط له، وأعرب الملك حمد إن دعم البحرين للموقف الياباني.

وقال نودا المحادثات إن البحرين دولة ذات موقع هام في الخليج، معرباً عن أمله في تطوير العلاقات بين البلدين "بطريقة متعددة المجالات." وقد استجاب الملك البحريني بالقول إن بلاده حريصة على تعميق العلاقات الثنائية مع اليابان في كل المجالات.

بان اورينت نيوز


اليابان والدول العربية