حصول تفاعل إنشطاري في مفاعل فوكوشيما الثاني وضخ غاز البوريك لإخماده

طوكيو- الأربعاء 2 نوفمبر 2011 /بان اورينت نيوز/

أعلنت شركة طوكيو للطاقة الكهربائية (تيبكو) أنها بدأت إجراءً إحترازياً بضخ حمص البوريك في المفاعل رقم 2 بمحطة فوكوشيما النووية المنكوبة نظراً لحصول تفاعل إنشطاري في الوقود النووي المصهور داخله.

وأضافت الشركة أنها كشفت يوم الإثنين غازات كزينون 133 xenon و كزينون 135 ، ضمن الغازات المتجمعة في حوض التخزين الخاص بالمفاعل.

وتَصدُر هذه الغازات عادة كناتج ثانوي عن الإنشطار النووي.

وحاولت الشركة تطمين الرأي العام بالتأكيد على عدم وجود "تغيرات غير عادية" في درجة الحرارة والضغط في المفاعل الثاني وكذلك في أجهزة مراقبة مستويات الإشعاعات قرب المفاعل، وأكدت بأن حادثة الإنشطار النووي وضخ غاز البوريك لن تؤثر على حالة الإغلاق البارد، كما أنه لاتوجد حالة حرجة في المفاعل.

وقد سَلمَت تيبكو تقريراً عن هذه التطورات إلى وكالة السلامة الصناعية والنووية.

وكانت الشركة تعتبر أن المفاعل الثاني قد اقترب من مرحلة الإغلاق على البارد، حيث تقل درجة الحرارة في قعره عن المئة مئوية.

بان اورينت نيوز


البيئة والمجتمع

يوليو. 29: قوس قزح مضاعف